الاستقبال >أخبار >وطنية

وطنية2022/01/25 17:56

اتحاد الفلاحين: نقص فادح في الأمونيتر يعيق سير موسم الزراعات الكبرى

اتحاد الفلاحين: نقص فادح في الأمونيتر يعيق سير موسم الزراعات الكبرى

حمل الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، السلط المعنية مسؤولية التهاون في مراقبة مسالك توزيع الامونيتر وتامين حاجات الفلاحين، معربا عن مخاوفه في ان يطال هذا النقص قطاعات اخرى على غرار الباكورات والخضروات.

وعبر اتحاد الفلاحين في بيان اصدره عقب اجتماعه الدوري، الذي انتظم الثلاثاء بمقر الاتحاد، عن انشغاله من تواصل تعثر سير موسم الزراعات الكبرى وعدم قدرة الفلاحين على تثمين العوامل المناخية الملائمة بسبب النقص الفادح المسجل في مادة الامونيتر.
 وافاد في هذا السياق، بان نسبة تزويد الجهات المنتجة للحبوب لم تتجاوز 30 بالمائة جراء التوزيع الغير عادل لهذه المادة ،مما الحق اضرارا بصغار المنتجين خاصة.
واكدت المنظمة الفلاحية على اهمية دعم منظومات الانتاج وتطويرها بما يعزز قدراتها الانتاجية والتنافسية، داعية الى التعجيل بامضاء مواثيق الشراكة مع الحكومة في قطاعات الحبوب والدواجن والصيد البحري واعتماد الية الاسعار المتحركة.
وعبر عن قلقه ازاء تقلص الثروات السمكية بنسبة تفوق 50 بالمائة في عديد الانواع بسبب تفاقم ظاهرة الصيد العشوائي، منبها السلط المعنية من خطر التراخي والمماطلة وعدم التحلي بالجدية اللازمة في حلحلة ملفات القطاع المتراكمة خاصة، تلك المتصلة بمقاومة الصيد العشوائي وتعميم الراحة البيولوجية ومراجعة معاليم منظومة مراقبة المراكب بالاقمار الاصطناعية وعدم ربطها بالخدمات المينائية وارساء نظام ملائم للتغطية الاجتماعية.
وشدد الاتحاد، على وجوب ضمان المراقبة الصحية والمخبرية على كل المنتوجات الفلاحية والبحرية الموردة بصفة قانونية او غير قانونية حفاظا على صحة المستهلك وحماية لمنظوماتنا ويشدد على ضرورة الحيلولة دون تعقيد الاجراءات المتعلقة خاصة بالاستثمار والتصدير.
 كما اكد على اهمية توخي النهج التشاركي في معالجة الملفات الحارقة التي تشغل الفلاحين والبحارة على غرار الاعلاف والمعضلة المائية والاصلاحات الكبرى في قطاع الفلاحة والصيد البحري.
 يشار الى ان وزارتا الفلاحة والموارد المائيّة والصّيد البحري والصّناعة والمناجم والطاقة قد اكدتا خلال جلسة عمل مشتركة انتظمت بتاريخ 20 جانفي الجاري، استئناف التزويد بمادة الأمونيتر من قبلاط وقابس بالوتيرة العاديّة، بغاية تأمين حاجيات الموسم الفلاحي من مادة الأمونيتر.
وتقدر كميات الأمونيتر التي تم توزيعها إلى غاية 15 جانفي 2022، بـ 104 ألف طن منها 36 ألف طن موردة من جملة 80 ألف طن جرى التّعاقد بشأنها مع شركة روسية، كما تقدر حاجيات تونس من الأمونيتربــ 200 ألف طن.

وات
Economique Jawhara FM

jmc
كل التسجيلات

التسجيلات الصوتية

  نشرة أخبار منتصف النهار ليوم الإثنين 21 فيقري 2022

نشرة الأخبار

نشرة أخبار منتصف النهار ليوم الإثنين 21 فيقري 2022

مالك الزاهي: توجيه الإقتطاع من الأجور لدعم الصناديق الإجتماعية

نشرة أخبار السابعة صباحا ليوم الإثنين 21 فيقري 2022

نشرة الأخبار

نشرة أخبار السابعة صباحا ليوم الإثنين 21 فيقري 2022

أعوان وموظفو البلديات في إضراب بيومين

بزنس نيوز ليوم الخميس 27 جانفي 2022

بزنس نيوز

بزنس نيوز ليوم الخميس 27 جانفي 2022

تراجع عجز الميزانية بنسبة 15% موفى نوفمبر 2021

نشرة أخبار منتصف النهار ليوم الخميس 27 جانفي 2022

نشرة الأخبار

نشرة أخبار منتصف النهار ليوم الخميس 27 جانفي 2022

الغنوشي يدعو الى إلغاء الأمر الرئاسي 117

نشرة أخبار السابعة صباحا ليوم الخميس 27 جانفي 2022

نشرة الأخبار

نشرة أخبار السابعة صباحا ليوم الخميس 27 جانفي 2022

تمديد العمل بهذه الإجراءات لمنع تفشي كورونا

   بزنس نيوز ليوم الإربعاء 26 جانفي 2022

بزنس نيوز

بزنس نيوز ليوم الإربعاء 26 جانفي 2022

أسعار صرف العملات الأجنبية في تونس

horoscope.jpg