Français|

الاستقبال >أخبار >مقال رأي

مقال رأي2015/06/04 14:59

الإعلام الحربي/ إنّ بعض الظنّ ضنّ.

الإعلام الحربي/ إنّ بعض الظنّ ضنّ.

بقلم سعد برغل

الحرب الإعلاميّة ليست حربا عاديّة بمواصفات عاديّة، هي  أخطر الحروب النفسيّة على الإطلاق، إنها لعبة بين محوري "الخير" و"الشرّ"، وكلّ محور يتصوّر أنّه "الخير المطلق" 

وأنّ الآخر هو ابليس المطلق"، فلا منطقة وسطى بينهما، إمّا قاتل أو مقتول، ولكن المشكل فيها أنّ عدد من هم خارج المحورين هو العدد الأكبر، هو شعب بأسره، وفي هذه الحرب قد يبلغ عدد القتلى أكثر من مائتي ألف قتيل كما وقع بالجزائر في التسعينات زمن الحرب مع الجبهة الإسلاميّة للإنقاذ، أو كما يقع يوميا بعريش مصر وسيناء مصر ومحافظات مصر، أو كما يقع كلّ ثانية بباكستان وافغانستان ولبنان، حرب إعلاميّة جنّدت لها الجماعات المتطرّفة كلّ الخبرات والإمكانيات، ويكفي للإقتناع أن ننظر الفيديوهات عاليّة الجودة والتّصوير والسيناريو والإخراج وتوقيت البثّ مثل قتل المصريّين بليبيا وحرق الطيّار الأردني وذبح الصحفيّين، مشاهد ترعيب ورعب تصنعها المنظومة الاتّصاليّة التّكفيريّة التي صنعت هويّة الكترونية لها، لكن بماذا يقابلها الإعلام الهاوي غير المدرّب وغير المكوّن لحرب عسكريّة؟

قابل الإعلام العاديّ سلسلة جرائم القتل الإرهابيّ بلحظات خاطفة من التّنديد المرتجل غير الواثق من المعلومة أصلا، فانحاز من حيث لا يدري إلى الإعلام الإرهابي،ّ فبثّ الحيرة والشّكّ والبلبلة في نفوس المواطنين، وكلّما مرّت ساعات عن الحدث تناساها الإعلام، وهرع إلى المنوّعات والرقص والأفلام، فلا غرابة أن يُبشّر مدير التلفزة الوطنيّة المشاهدين يومَ اغتيال الجنود بسهرية حمراء مع مطربة لهلوبة، وليس غريبا أن ننظر ليلة  القتل المدوّي بثكنة بوشوشة تحليلات متميّزة عن الكرة التونسيّة و"َضربان العارضة" و"شريان الحكم في ماتش جرجيس والافريقي". وليس غريبا من إعلام لم يُدرك بعد حاجته إلى الإعلام الحربي لأن نشهد نفس الليلة بقناة أخرى حوارا "سخون" حول ضرب الإسلام والهوية والتنديد بجمعية وشقّ آخر من المطالبين باحترام المثليين، ودعا شقّ آخر إلى "العصيان المسلّح" ضدّ حكومة "التفسّخ الأخلاقي". وليس غريبا أن نجد بقناة ثالثة امرأة تصرخ طالبة تعدّد الزوجات وبقدّمها الإعلام"الحرّ" على أنّها إحدى المنتميات لروابط حماية الثورة، صحفي لا يحترم القرارات المتعلّقة بتصنيف الجمعيّات، صحفيّ لا يُمكن بحال التّعويل عليه للتصدي للإرهاب، قناة لا تعرف أن"ضرب الوطن" أهمّ من "ضرب الكرة على العارضة" قناة لا يُمكن التعويل عليها في حربنا ضدّ الإرهاب، قنوات المؤخّرات وتفخيذ الصّغير وما ملكت أيمانكم و"الشوكوطوم" لايمكن التّعويل عليها في محاربة الإرهاب، 

ونائب تحت الحماية يقول"إنّه يتخفّى تحت القشابية، ويغادر منزله عن طريق تسلّق السّور ثم يعود، عقلية لا يمكن أن  تساعد على التّصدي للإرهاب.

تعتمد استراتيجيات التّواصل في هذه الحرب على الإبهار من جهة وعلى التّرهيب من جهة ثانيّة؛ فالإبهار عمدته التمكّنُ من وسائل الاتصال الحديثة، الرقميّة أساسا، والقدرة على معالجة البرمجيّات والحواسيب. وقد قدرت الجماعات المتطرّفة على هذه التقنيات لأسباب تعليميّة، فالكثير من المسؤولين على المواقع التكفيريّة هم من خريجي العلوم، ومنهم أبناء المعاهد المختصّة في الالكترونيّات والإعلاميّة، ويكفي أن نتصفّح إحصاءات المنتمين إلى تنظيم داعش  لنعرف حجم الجهلة من جهة وحجم طلبة الهندسة والعلوم من جهة أخرى، وليس الأمر مقتصرا على المنتمين من الوطن العربي بل يتجاوزهم الأمر إلى الشيشان والغرب وأمريكا اللاتينيّة، وهذا الانتماء للتطرّف ليس حكرا على التطرّف الإسلامي، بل أنتج تطرفا دينيّا مسيحيّا، ومنه دعوات القسّ الأمريكيّ إلى حرق القرآن وقد تبعه آلآف من المساندين، ومنه ردّ الفعل الألماني على هذا "الاجتياح التكفيري" . ويكفي أن نضرب مثلا بعض الحوادث التي كان حزب"اسرائيل بيتنا" بطلها لنعرف المدى النفسيّ الذي بلغته هذه الحروب " المقدّسة" أو التي تخوضها المجموعات التّكفيريّة باسم المقدّس.

الحرب الإعلاميّة لا مكان فيها للظّنّ والتأويل وقراءات ممكنة تذهب بالأرواح لأنّ محلّلا ما لم يأخذ في الحسبان عاملا من العوامل، الحرب الإعلاميّة ضنّ على الوطن عندما تبخل النّفوس عن الاعتراف بأنّنا نحتاج هذا الاختصاص اليوم، اختصاص أهمّ من "وينو البترول" وأكثر إلحاحا من " وينو الفسفاط" وأكبر من أن تنافسه دعوات صبيانيّة للإقبال على "استهلاك السّردينة".

Economique Jawhara FM

jmc
كل التسجيلات

التسجيلات الصوتية

جوهرة سبور الساعة العاشرة ليلا ليوم الثلاثاء 29-09-2020

جوهرة سبور

جوهرة سبور الساعة العاشرة ليلا ليوم الثلاثاء 29-09-2020

مدرب الترجي معين الشعباني مصاب بفيروس كورونا

جوهرة سبور الساعة السادسة مساء ليوم   الثلاثاء 29-09-2020

جوهرة سبور

جوهرة سبور الساعة السادسة مساء ليوم الثلاثاء 29-09-2020

انس جابر تفتتح مشاركتها بالفوز في بطولة رولان غاروس

الساعة السابعة و النصف صباحا ليوم الثلاثاء 29 ء09ء2020

جوهرة سبور

الساعة السابعة و النصف صباحا ليوم الثلاثاء 29 ء09ء2020

كرة اليد : اليوم إنطلاق ترّبص المنتخب تحضيرا لمونديال مصر

جوهرة سبور الساعة العاشرة ليلا ليوم الاثنين 28-09-2020

جوهرة سبور

جوهرة سبور الساعة العاشرة ليلا ليوم الاثنين 28-09-2020

الترجي الرياضي يصدر بلاغا بخصوص نتائج تحاليل فيروس كورونا

جوهرة سبور الساعة السادسة مساء ليوم الاثنين 28-09-2020

جوهرة سبور

جوهرة سبور الساعة السادسة مساء ليوم الاثنين 28-09-2020

عقوبات كبيرة و ثقيلة ضد هلال الشابة

جوهرة سبور الساعة الثانية زوالا ليوم  الاثنين 28-09-2020

جوهرة سبور

جوهرة سبور الساعة الثانية زوالا ليوم الاثنين 28-09-2020

مالك الجزيري يتقدم بتسع مراتب في الترتيب الجديد للاعبي التنس المحترفين

horoscope.jpg