الاستقبال >أخبار >مقال رأي

مقال رأي2017/05/31 15:42

الجمعيات الفاسقة

الجمعيات الفاسقة

بقلم سعد برغل


تتبّعت كما تتبّع غيري مسلسلات تونسيّة لم أفهمها وأنعم بها الله على هذا البلد الذي كان آمنا حتى جاء تجّار للدّين وسماسرة القانون وأباطرة التّهريب فجعلوا منها واحة للنهب والسرقة والفساد والإفساد، 

جميل أن تستدعي كلمة فساد عندي بسمة ساخرة وأنا أنتظر آذان المغرب، ابتسمت لأني قرأت اليوم بالموقع الاجتماعيّ أنّ القيادي بحزب الهضة عبد اللطيف المكّي صرّح أنّهم لن يجدوا نهضاويّا فاسدا، الحقّ أعجبني الغباء السياسي بالبلاد التي كانت آمنة، أعجبني الغباء واستغباء النّاس، نحن "الغلابا يا بيه"، فساد ايه الي جاي تقول عليه"؟ لا نهضاويّ فاسد؟ والبغدادي المحمودي؟ والشيراتون، والتعويضات والعمارات التي ظهرت والكروش التي برزت؟.

ليس هذا مشكلي اليوم فالشعب يعرف من الفاسد، لكنّ هذا الشعب الذي يتشبّث بخيط أمل وجده اليوم في حكاية الإيقافات بقطع النّظر عن أسبابها البعيدة كلّ البعد عن  محاربة الفساد وترتبط بقضيّة أمن دولة أملا تخشى أن يتحوّل سرابا، الشاهد عندما أعلن أنه سيحارب الفساد ارتفعت أسهمه ارتفاعا صاروخيّا، لكنّه إن لم يواصل حربه واكتفى بجعلها مجرد غارة سيخسر خسرانا مبينا وستخسر تونس آخر ما تبقى بها من ماء الكرامة الوطنيّة، حكاية محاربة الفساد بغضّ النّظر هل هي حرب أم غارة أم تمثيليّة أم مسرحيّة أم فكرة طوباوية أم كذب على الّذقون ستصطدم  قريبا بحيتان الكارتيلات الوطنية، وإلى حين إيداع بعض من استكرش بعد الثورة أو من بغى وتجبّر باسم النداء والنهضة فسيبقى الشاهد مجرّد شاهد لن يشهد شيئا.

قد نجد لقائمة  الفسّاد عذرا فرأس المال نهم لا يريد أن يفلت مناسبة لجمع المال، لكن القول الفصل يا شاهد، في تلك الجمعيات المشبوهة، جمعيات تلتحف بالدين وتقتل في التونسيّ الحياة، جمعيات تمويلاتها مشبوهة، ولك سيدي الفاضل ما تسرّب من البنك المركزي في شكل تحويلات، جمعيات تدفع نقدا وتشتري نقدا، جمعيّات بلغت ميزانياتها أكثر من بعض المؤسسات الجامعيّة، انظر اللخمي بصفاقس، تجمع ميزانيّتها أكثر من ميزانيّة أربع مؤسسات جامعية، يراقبها مجلس علمي وإدارة ومراقب مصاريف، وجمعيّات باعت البلاد وأبناء البلاد بالدولار و ما تزال خيماتها الدعويّة تستقطب الشباب، ومازال المال المشبوه والفاسد سيد السادة، الفاسد متكلمون باسم الدين غرّروا بشباب قي عمر الورد وقبضوا أموالا" حلالا"،جمعيّات دعت إلى سحل التونسيين وهدّدت نخبهم واليوم يتبجّحون بنظافة اليد والعرض والأصابع والحسابات، لكنّهم منتصبون كما أعجاز النخل الهاوية، يوم تفتحون سجلات الفساد فابدؤوا بأقرب الفاسدين إلى المنابع وسلطة القرار.

تونسيون حتى يثبت فسادهم من عدمه، ويوم تثبت سيدي رئيس الحكومة جدّيتك في متابعة الملفات حتى نهاياتها المنطقيّة بلا رضوخ لمونبليزير وتفتح ملفات شركات كبرى تحصّن أصحابها بمجلس النواب، ويوم تفتح ملفات من يرتعون بالمجلس ووضعوا أنفسهم على ذمّة جرّاية وغيره من أصحاب المال، ما لم تقم بهذا فاسجن السيد شفيق وسيُنبت الفساد مئات الجرّايات وستكون أمام طائر الفينيق الذي إذا هرم، أو سجن، ظهر من رماده طائر فتيّ، شاب فاسد. 

ملاحظة المحرّر: هذا التقرير هو مقال رأي، يعبّر عن رأي كاتبه وغير ملزم لـ "جوهرة أف أم" ولا تتحمل مسؤولية ما جاء في المقال. 

كل التسجيلات

التسجيلات الصوتية

جوهرة سبور الساعة السابعة و النصف صباحا ليوم الثلاثاء 22-10-2019

جوهرة سبور

جوهرة سبور الساعة السابعة و النصف صباحا ليوم الثلاثاء 22-10-2019

تفاصيل حريق قبة المنزه

جوهرة سبور الساعة العاشرة ليلا ليوم الاثنين 21-10-2019

جوهرة سبور

جوهرة سبور الساعة العاشرة ليلا ليوم الاثنين 21-10-2019

الهيئة المديرة للنجم الساحلي ترفض استقالة شرف الدين

بوليتيكا ليوم الأحد 21 أكتوبر 2019

بوليتيكا

بوليتيكا ليوم الأحد 21 أكتوبر 2019

زهير المغزاوي الأمين العام لحركة الشعب ضيف برنامج بوليتيكا

  بزنس نيوز ليوم الأحد 21 أكتوبر 2019

بزنس نيوز

بزنس نيوز ليوم الأحد 21 أكتوبر 2019

أسعار صرف العملات الأجنبية في تونس

نشرة أخبار منتصف النهار ليوم الأحد 21 أكتوبر 2019

نشرة الأخبار

نشرة أخبار منتصف النهار ليوم الأحد 21 أكتوبر 2019

جديد قضية شفيق الجراية

  نشرة أخبار السابعة صباحا ليوم الأحد 21 أكتوبر 2019

نشرة الأخبار

نشرة أخبار السابعة صباحا ليوم الأحد 21 أكتوبر 2019

اليوم.. انطلاق المشاورات الرسمية لتشكيل الحكومة

horoscope.jpg