عــاجــل

Français|

الانتخابات التشريعية 2019

الاستقبال >أخبار >مقال رأي

مقال رأي2016/08/04 20:26

لا سيدي لا جوادو

 لا سيدي لا جوادو

بقلم سعد برغل.

هو فعلا زمن تونسي متميّز جدّا في جدا في ديمقراطيّته، لا تتغابى  ولا تتحامق و لا تسخر وأنت تقرأ مدحي لديمقراطية بلادنا، ديمقراطيّة ماعادت ناشئة، فقد شبّت وتكاد تشيب، دستور بقي كتّابه يتمعّشون منه ثلاث سنوات ونيف، وسقط في أوّل تجربة ديمقراطية: ما حالنا اليوم؟ مع عدم تحديد الثقة في الحكومة؛ رئيس الحكومة لم يستقلّ، لم يوجد فراغ قسريّ،وهنا الحالتان اللتان نصّ الدستور، مع غياب المحكمة الدستورية التي من المفروض أن تكون مرجع النّظر في مثل هذه  السقطات التشريعيّة بدستور قال من لا يؤمن بالدولة المدنيّة" أفضل دستور في العالم" ومن ينتبه فطاحلة كتّاب الدستور وقتها من مختصّي التفجيرات وسيارات النقل الجماعيّ وأموال الزكاة، أنهم لما غيّبوا المختصّين ستسقط البلاد في شرّ أفعالهم، والتداول على السلطة مبدأ لا يمكن أن يكتبه عقل يسكنه الخليفة والأحكام السلطانية وكتابات حسن البنّا.

هو زمن الديمقراطية التونسية، سارع النوّاب بالتصفيق النوفمبري على خطاب السيد رئيس الحكومة وانطلقوا يضغطون على الزر لرفض التجديد، كيف نفهم للتصفيق إن لم يكن نفاقا سياسيا؟ جبهة أحاول منذ زمن أن أفهمها، هل ترفض للرفض في حدّ ذاته، أم ترفض حبّا في الرّفض، ترفض وتشترط تنفيذ برنامجها الانتخابي على حكومة حزب فائز، سأفترض أنّ الجبهة هي الحزب الأغلبيّ في الانتخابات، ماذا سيكوم موقفها لو اشترط حزب ليبراليّ عليها تنفيذ برنامجه الاقتصاديّ والاجتماعيّ، جبهة اعترضت على الصيد وامتنعت عن التصويت، وفي تجديد الثقة امتنعت عن التصويت، ولم أفهم الحقّ وظيفتهم في المجلس، عليها أن تكون شجاعة، كما تقول دائما، عليها أن ترفض وأن تصوّت بالرفض، عندها سنحترم قرارها، أمّا أن تقتلنا لغة ونقدا للاختيارات للحكومية، وأ‎ن تعطينا جردا لسقطات حكومة الصّيد ثمّ تمتنع عن التصويت فهي مراهقة سياسيّة لم يفهمها عقلي القاصر.

هو زمن الديمقراطية التونسية، رئيس دولة يدعو قبل أشهر إلى استشارات وطنية لترشيح رئيس حكومة، و رئيس حكومة يُدفع به إلى  "البهذلة" بمجلس النّواب، ونوّاب يتضاحكون وهم يلعبون ألعابا ممتعة على هواتفهم النقالة، ورئيس مجلس أخذ وقتا كبيرا لافتتاح جلسة مصيريّة بنحنحات و تسريح "قراجم"، ورئيس دولة يدعو ممثّلي الأحزاب السياسيّة إلى جلسة تشاور لوضع معايير الشخصية الاستثنائيّة، ولكنّهم يتفاجؤون ، يقترح عليهم رئيس الدولة اسما بعيدا عن الشبهات العائليّة آلاف السنوات الضوئيّة، شاهد على هذه الديمقراطية التونسية: احتدم الاختلاف داخل النداء فكلّفه رئيس النداء- رئيس الدولة برئاسة لجنة 13، فزكّى حافظ قايد السبسي، لا باعتباره ابن رئيس الدولة، بل لمصاهرة تجمعهما، أو هكذا تقول ألسنة السّوء، وهاهو الشاهد شاهدا على شهادة ضرورية لهذا الزمن التونسي الديمقراطيّ جدّا، وقد نفرح لمن ترشح للانتخابات وسقط، وقد نصفق لزلم من أزلام النّظام السابق، وقد نضحك أو نبتسم أو نسخر أو نصمت فكلها من نتائج هذه الديمقراطية التونسيّة.

لنترك جانبا حكاية رئاسة الحكومة وإفلاس الشركات التونسية ومنع استخراج الفسفاط وقضايا النقل بتونس وانقطاع الماء الصالح للشراب عن الجنوب وحالات الانتحار الناتجة عن الإحباط وظاهرة تمويل داعش بالتونسيين واستفحال التهريب بكل أنواعه، دعونا من قضايا غلق الفنادق وما يصاحبها من قطع أرزاق آلاف العائلات التونسيّة، دعونا من استفحال الزطلة مع بنات مفيدة وبنات محزية، دعونا من حيرة الطلبة في اختيار شعب التعليم العالي، دعونا من توجيه خمس مائة طالب لمؤسسة لا تملك قاعة درس واحدة ولا أستاذا محاضرا واحدا ولا وحدة بحث واحدة، دعونا من طرقات بين الحفرة والحفرة حفرة، دعونا من بحر تلوّث حتى استحالت السباحة فيه منتصف الصّيف، دعونا من مهرجات أفلست وشباب يجلس قرب فضاءات العرض بحتسي خمرة رديئة ويسارع بالرقص ويهرع إليه الأمن الجمهوري ضربا وصفعا وانتهاكا لأبسط كرامة الانسان، دعونا بصدق من كلّ هذه الظواهر، فهي ليست ذات أهميّة، و لا تعنينا، فنحن شعب عظيم صاحب ثورة أشاد بها العظماء، لا تزعزعنا اضرابات عشوائية ولا قطع طرقات ولا انعدام مواطن شغل، ولا يرهبنا التدحرج المخيف للدينار، و لا نرتعد من عدد الفنادق المغلقة.

دعونا من كل هذا، ولنركّز على الخطر الحقيقي الناتج عن عدم معرفتنا بالضبط بتاريخ يوم عيد الإضحى، فأمّة اقرأ ستعود للعلم مباشرة بعد عيد الإضحى، لكن متى عيد الإضحى؟ سننتظر السيد مفتي الجمهورية ليستفتي النجوم والقمر والشمس والكسوف ومجموعات الرصد برمادة وسبيطلة وسيستأنس بجماعة جبل الشعانبي، هذا مشكلنا الحقيقي في ديمقراطيتنا السريالية.

كل التسجيلات

التسجيلات الصوتية

جوهرة سبور الساعة الثانية ظهرا ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

جوهرة سبور

جوهرة سبور الساعة الثانية ظهرا ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

تصنيف الفيفا : المنتخب التونسي يحافظ على مركزه

بوليتيكا ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

بوليتيكا

بوليتيكا ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

لبنى رجيبة و حافظ الزواري و نزار نصيبي ضيوف بوليتيكا #الإنتخابات #التشريعية #2019

   بزنس نيوز ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

بزنس نيوز

بزنس نيوز ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

إفتتاح الدورة الثانية للمنتدى الاقتصادي التونسي الأثيوبي بأديس أبابا.

معرض الصحافة ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

معرض الصحافة

معرض الصحافة ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

"التوانسة لم يتخلصو من عقدة الرئيس..."

نشرة أخبار منتصف النهار ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

نشرة الأخبار

نشرة أخبار منتصف النهار ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

الانتخابات التّشريعية 2019: أبرز المواعيد والمحطّات

  نشرة أخبار السابعة صباحا ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

نشرة الأخبار

نشرة أخبار السابعة صباحا ليوم الخميس 19 سبتمبر 2019

رفض مطلب الإفراج عن نبيل القروي

horoscope.jpg